الجميع إلا المرأة أوصياء على كرامتها


يحتج أولئك الذين  يجبرون المرأة على إخفاء جسدها وذاتها في أكثر من منطقة في العالم مثل المملكة العربية السعودية بأن المرأة جوهرة يجب صيانتها والحفاظ على كرامتها. إنهم يقتلونها ويقتلون الإنسان فيها من خلال خنق حريتها.

والآن يخرج علينا ساركوزي يطالب بمنع المرأة من لبس البرقع في فرنسا وذلك حفاظاً على كرامتها، بما أن البرقع رمزاً للاستعباد. إنه يقتل الإنسان فيها من خلال خنق حريتها أيضاً.

لا فرق لدي بين هذا وذاك، لكن أين المرأة في كل هذه المعمعة؟ أليست هي المسئولة أولاً وأخيراً عن كيفية الحفاظ على كرامتها؟

Advertisements

6 Responses to الجميع إلا المرأة أوصياء على كرامتها

  1. اللجي كتب:

    معك حق يا صديقي اين المراة من كل ذلك……..

    ولكن بما اني مسلم يجب على المراة المسلمة الحجاب
    هذا شريعتها اما على المراة غير المسلمة فهي حر بنفسها..
    وهذا الحرية لها ضوابط هي انها في مجتمع شرقي واسلامي .

  2. gabriel كتب:

    الطرح هذا عقلاني لكنه “حيادي” لدرجة كبيرة
    لا اقول أنه ليس بالموضوعي إلا أنه حيادي لمرحلة لا يجوز فيها الوقوف بصفوف الحياد

    أتعجب تماماً مثلك من فكرة التدخل الديني بحرية المرأة الشرقية وخصوصا في الثياب ، وأطالب مثلك تماماً بالحياد في هذا الملف .

    لكن اسقاط مطلبنا على الحكومة الفرنسية أمر لا أعتقد انه بالمقبول ، فالحكومة عليها مهام يجب انجازها ، إن لم نتفق أنا وأنت مع قراءة الحكومة لواقعها فهذا لا يعني شرعية مطالبتها بالحياد والوقوف على هامش الطريق .

    تعليق صغير على التعليق الذي كتبه اللجي :
    هذا شريعتها اما على المراة غير المسلمة فهي حر بنفسها..

    لماذا التعجب عندما يقول الغرب أن الدين يكبّل المرأة المسلمة ان كنا نحن بذات أنفسنا نعترف بضرورة فرض القيود على حرية المرأة المسلمة ؟

    • حسين غرير كتب:

      عزيزي غابرييل، أنا لست حيادياً هنا، بل أنحاز إلى مبدأ حرية الفرد باختيار ملابسة واختيار عقيدته واختيار كل ما هو شخصي بالنسبة له. وفي الواقع أنا ضد السماح للمرأة بلبس النقاب، ليس لأسباب عقدية أو كما قال صاحبنا ساركوزي، بل لأني لا أفهم كيف يمكنني التعامل مع من لا أرى وجهه. وخاصة في هذا الوقت الذي انتشر فيه الإرهاب باسم الإسلام، فلا أسهل من أن يرتدي رجل ما النقاب ويفعل ما يريد فعله، أو تأتي امرأة مرتدية النقاب وتقوم بعمل إرهابي أو سطو مسلح (كما حدث منذ عام في الولايات المتحدة) ولا تستطيع الكاميرات تحديد وجهها. فأسبابي هي أمنية واجتماعية. ولو أن ساركوزي طالب بعدم ارتداء النقاب لأسباب موضوعية لتفهمت موقفه، لكن أن يدعي أنه حريص على كرامة المرأة ويريد حمايتها من الاستعباد من خلال (منعها من ارتداء النقاب) فهذا قمة الكذب والنفاق برأيي.

  3. اللجي كتب:

    كبريائل الاسلام يقول ذلك في نصوص صريحة واضحة والحجاب ليس قيد انما رمز للمراة المسلمة. ومين يسال الى راي الغرب نحنوا نسال الى راي القران والشريعة الاسلامية ودائما يوجد في الحياة قيود لانو دائما يوجد قانون يمنعك ام وضعي او اخلاقي او من عند الله………

    • حسين غرير كتب:

      عزيزي اللجي،
      لا أناقش هنا أن الحجاب فرض إسلامي، لكن ما أناقشه هو إجبار المرأة على التقدي بفروض الإسلام. يجب ترك الحرية لها ولتطبق ما تشاء ولتدع ما تشاء فهي إنسان كامل الأهلية وقادرة على تحديد خياراتها، ولكن فلندعها وشأنها ولنكف عن التحدث باسمها. أما النقطة الثانية، لماذا نطبل ونزمر إذا حاول الغرب الحد من حرية الملبس لدى المرأة المسلمة وفي نفس الوقت نحن نحتج بالعادات والتقاليد والاعراف ولا نسمح لنساء الغرب التصرف كما يريدون في بلادنا، وليس هذا فقط، بل نقيد حرية الغير مسلم الذي هو مواطن مثلنا مثله أيضاً. فلا يجوز الكيل بمكيالين حتى لو فعل الغرب كذلك، وإلا فبماذا نكون أفضل منه؟

  4. ميادة كتب:

    قمع حرية المراة له اشكال كثيرة منها قمع المراة من خلال التاءثير على مشاعرها بارضاء الاهل او الاحباء و اظنه الاصعب لانه يؤدي الى النفاق وفقد الانسان لمصداقيته مع نفسه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: